Responsive image

وزيرة الصحة الصالح تترأس الاجتماع الاجتماع الاستثنائي الرابع للجنة أصحاب المعالي والسعادة وزراء الصحة بدول مجلس التعاون

وزيرة الصحة الصالح تترأس الاجتماع الاجتماع الاستثنائي الرابع للجنة أصحاب المعالي والسعادة وزراء الصحة بدول مجلس التعاون

13/02/2021


ترأست سعادة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة ورئيس الدورة الحالية الاجتماع الاستثنائي الرابع للجنة أصحاب المعالي والسعادة وزراء الصحة بدول مجلس التعاون وذلك صباح يوم الخميس الموافق 11 فبراير 2021م، بحضور أصحاب المعالي والسعادة وزراء الصحة بدول مجلس التعاون، وبمشاركة معالي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والاستاذ ​سليمان الدخيل المدير العاملمجلس الصحة لدول مجلس التعاون، وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي، لمناقشة آخر المستجدات المتعلقة بمرض فيروس كوفيد 19 والحد من انتشاره، واستمرار التنسيق والتعاون لتوحيد الجهود في دول المجلس لمجابهة الجائحة.

وفي بداية اللقاء الرابع رحبت الرئيس بالحضور، وهنأت دولة الإمارات العربية المتحدة بمناسبة إطلاق مسبار الأمل، ونجاح الشقيقة "الإمارات" في وضع مسبار "الأمل" الإماراتي في مدار كوكب المريخ، لتصبح بذلك أول دولة عربية تصل إلى الكوكب الأحمر، معبره عن فخر الخليج بهذا الإنجاز الذي يسطر التاريخ.

وخلال الاجتماع أشاد معالي الوزراء بالعمل الخليجي المشترك، وجهود اللجان بكافة مستوياتها العاملة تحت مظلة مجلس التعاون، وسعي الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية ومجلس الصحة لدول مجلس التعاون لتعزيز العمل الخليجي المشترك.

وقد تم في الاجتماع استعراض الوضع الراهن لكل دولة وتوضيح الإجراءات الاحترازية التي تم تطبيقها للتعامل مع تزايد الحالات وتجنب الدخول بموجة ثانية، كما تم استعراض تحديثات عن التحورات الجديدة للفيروس وفعالية اللقاحات للوقاية منها 

ومن ثم اعتمد الوزراء عدد من القرارات، أهمها تكليف المختصين في الفيروسات بالدول الاعضاء للقيام بدراسة التسلسل الجيني لفيروس كوفيد 19 الموجود بدول المجلس والاستفادة من مختبرات الدول الأعضاء قدر الإمكان ويتم رفع مخرجات الفريق للجنة اصحاب السعادة وكلاء الوزارة، إضافة إلى ذلك تمت الموافقة على اعتماد الدليل الخليجي لتشخيص وعلاج كوفيد 19 (النسخة الثانية)، والتأكيد على استمرارية علاج مواطني دول مجلس التعاون الخليجي بالمجان في حال تشخيص مرض كوفيد-19 في أي من دول المجلس.

إلى جانب ذلك التأكيد على أهمية تبادل المعلومات بين الدول الأعضاء فيما يخص السلالات الجديدة والاجراءات الاحترازية التي يتم تطبيقها بكل دولة ومدى فعالية فحوصات الـ PCR لتشخيص الفيروسات المتحورة، ومشاركة معلومات اللقاحات التي يتم تسجيلها ومدى فعالية اللقاحات المستخدمة مع مختلف الأعمار والتحورات والأعراض الجانبية التي يتم رصدها. 

وفي ختام الاجتماع، شكرت وزيرة الصحة البحرينية "الصالح" الحضور منأصحاب المعالي والسعادة وزراء الصحة بدول مجلس التعاون، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية. ومن جانبهم أكد الوزراء على أهمية استمرار الخطط الداخلية بتوفير اللقاحات للمواطنين والمقيمين للوصول للأهداف المرجوة للحد من انتشار المرض وتقليل الأعراض، كما كلف وزراء الصحة بدول المجلس اللجان المختصة بالاستمرار في متابعة المستجدات الخاصة بالجائحة، والتواصل من خلال غرفة العمليات المشتركة، مؤكدين على أهمية تبادل المعلومات ونقل الخبرات والدروس المستفادة وتعزيز التعاون الصحي الخليجي المشترك فيما بين دول مجلس التعاون.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق

rating - 1 starrating - 2 starrating - 3 starrating - 4 starrating - 5 star