Responsive image

رئيس المجلس الأعلى للصحة : مملكة البحرين تدعم كافة مبادرات تعزيز التعاون الإقليمي والدولي لمكافحة فيروس كورونا

رئيس المجلس الأعلى للصحة : مملكة البحرين تدعم كافة مبادرات تعزيز التعاون الإقليمي والدولي لمكافحة فيروس كورونا

26/04/2020


افتتح معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة رئيس الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا (كوفيد-١٩) الملتقى الإلكتروني الدولي لمكافحة فيروس الكورونا (كوفيد 19) بمشاركة أكثر من 600  من المتخصصين والاستشاريين والعاملين في القطاع الصحي من مختلف الدول الدوليين أمس السبت، والذي يأتي تنظيمه  في إطار مبادرات مملكة البحرين لتوثيق التعاون الإقليمي والدولي وتعزيز الجهود المبذولة والمستمرة للتصدي لهذا الفيروس وتبادل الخبرات بين مختلف الدول بما يسهم في تعميم النجاحات المتحققة والحد من تحدي هذه الجائحة العالمية.

 

وثمّن رئيس المجلس الأعلى للصحة الدعم المتواصل من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، كما رفع الشكر إلى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله، على متابعة سموهما الدائمة لجميع الجهود المبذولة من فريق البحرين لتعزيز صحة وسلامة الجميع.

 

وقال معالي الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة خلال كلمته الافتتاحية في الملتقى : "يسعدني أن أشارك معكم في هذا الملتقى على شبكة الإنترنت لكبار الخبراء في مجال مكافحة هذا الوباء العالمي الذي نواجهه. وتعد الجهود العالمية لمكافحة هذا الفيروس مهمة للغاية ، ويساعد استضافة مثل هذا الحدث على جمع جهودنا معًا للتعلم من بعضنا البعض في هذه المعركة."

 

وأوضح معاليه أن فرق العمل الوطنية تعمل في مكافحة فيروس كورونا (COVID-19) بجد كبير، حيث تضع سياسات وتنفذ استراتيجيات للعزل والحجر الصحي والعلاج والاختبار العشوائي والوقاية من العدوى، وإننا فخورون بفريقنا وجهودنا الوطنية، ويسعدني أن أشارك تجربتنا معكم ، حيث يقف فريق البحرين متحداً في مواجهة فيروس كورونا".

 

واستعرض معالي رئيس المجلس الأعلى للصحة في هذا الإطار المبادرات التي قامت بها مملكة البحرين في إطار جهودها الكبيرة والاستباقية التي حققت مستوى متقدماً من النجاح في مواجهة هذه الجائحة، مستعرضاً جهود المملكة في المحافظة على صحة المجتمع من خلال اتخاذ كافة الاستعدادات والإجراءات الصحية اللازمة، وتكاتف جميع الجهات ذات العلاقة ووعي المجتمع للحد من انتشار الفيروس.

 

من جانبه أوضح عضو الفريق الوطني للتصدي لفيروس كورونا (COVID-19) المقدم طبيب مناف القحطاني أن ما اتّبعته مملكة البحرين في هذا الشأن هو النهج المتكامل من خلال إنشاء فريق وطني يضم كافة الجهات والهيئات المعنية، بهدف وضع خطط ومنهجية مستعينة بالأدلة الخاصة بالتأهب وتأمين المنافذ والكشف والتتبع والفحص والحجر والعزل والعلاج، وذلك كخطوة استباقية قبل اكتشاف أي حالة في البحرين.

 

 وتناول الملتقى عدداً من المحاور منها تبادل الخبرات التي تم اكتسابها من تجربة محاربة الوباء في مختلف الدول والاستراتيجيات التي اتُبعت للحد منه مما يسهم في نشر المعرفة وبناء القدرات لدى الدول الأخرى. كما  تناول الملتقى آخر المستجدات حول الفيروس في إطار التبادل المعرفي ومناقشة التجارب الدولية بالإضافة إلى توفير تواصل مباشر بين الخبراء وأخصائيي الرعاية الصحية للرد على الاستفسارات ومناقشة التحديثات بما يسهم في تعزيز قدراتهم الميدانية في مواجهة هذا التحدي.

 

 كما ناقش الملتقى التشخيص المختبري للفيروس والتحديات المحيطة بالأمر بالإضافة لآخر تحديثات خيارات العلاج المتاحة، كما يلقي الضوء على الإدارة المُثلى لوحدات العناية المركزة للحالات الشديدة المصابة بالفيروس، إلى جانب الخبرة المحلية لمملكة البحرين ودول الخليج في مواجهة فيروس كورونا (كوفيد 19).

 

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق

rating - 1 starrating - 2 starrating - 3 starrating - 4 starrating - 5 star