Responsive image

لدى ترؤس سموه اجتماع اللجنة التنسيقية.. سمو ولي العهد: الحفاظ على صحة وسلامة الجميع هي أولوية تجدد العزم دومًا لتسخير كافة الإمكانيات للتصدي لفيروس كورونا

لدى ترؤس سموه اجتماع اللجنة التنسيقية.. سمو ولي العهد: الحفاظ على صحة وسلامة الجميع هي أولوية تجدد العزم دومًا لتسخير كافة الإمكانيات للتصدي لفيروس كورونا

21/04/2020


المنامة في 21 ابريل / بنا / أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء أن المجتمع البحريني بعمق تماسكه وقوة تعاضده أثبت أن المصلحة العليا للوطن فوق كل اعتبار، وأن الحفاظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين هي أولوية تجدد العزم دومًا لتسخير كافة الإمكانيات أمام أبناء الوطن ليواصلوا مسيرتهم بكل عزيمة للتصدي لفيروس كورونا (COVID-19)، منوهًا سموه بأن استمرار مشاركة المجتمع الواعي بتنفيذ التوجيهات والقرارات الصادرة هو أساس نجاح فريق البحرين في مختلف جهوده المبذولة.

 وقال سموه إن لشهر رمضان الفضيل مكانة رفيعة في نفوس الجميع، ونحن مقبلون عليه هذا العام والعالم يعيش ظرفًا استثنائيًا في مواجهة فيروس كورونا (COVID-19)، وكلنا ثقة بأبناء الوطن ووعيهم الذي أثبتوا من خلاله فاعلية الإجراءات الاحترازية التي تم اتخاذها حتى اليوم، وسنعمل على تكثيف هذه الإجراءات بما يضمن صحة وسلامة الجميع ليكون رمضان فرصة لتجسيد القيم الروحية للشهر المبارك بين أفراد الأسرة الواحدة.

 جاء ذلك لدى ترؤس سموه حفظه الله اليوم اجتماع اللجنة التنسيقية عن بعد بحضور أصحاب السمو والمعالي والسعادة أعضاء اللجنة، حيث استعرض الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (COVID-19) برئاسة معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة تقريرًا حول الإجراءات الاحترازية وما تم اتخاذه من تدابير وقائية تتماشى مع المستجدات العالمية للفيروس، إلى جانب مستجدات مسارات العمل المختلفة.

 ومن أجل الحفاظ على صحة وسلامة الجميع خلال شهر رمضان وبناءً على توصيات الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا (COVID-19)، تم التأكيد على ضرورة الالتزام بعدد من التدابير الاحترازية المتمثلة في اختصار تجمعات الإفطار على التجمعات العائلية الصغيرة، الالتزام بعدم إقامة الغبقات والمجالس الرمضانية، الالتزام بعدم إقامة موائد إفطار الصائم في الأماكن العامة، عدم إقامة تجمعات القرقاعون والوداع، والحرص على عدم توزيع إفطار الصائم في الطرقات، واستبدال أكشاك جمع زكاة الفطر وتوزيعاتها بالمنصات والتطبيقات الإلكترونية.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق

rating - 1 starrating - 2 starrating - 3 starrating - 4 starrating - 5 star