Responsive image

رئيس اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث يشيد بتوجيهات جلالة الملك المفدى ويثمن رؤية سمو ولي العهد وإدارته الناجحة لـ( أزمة كورونا )

رئيس اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث يشيد بتوجيهات جلالة الملك المفدى ويثمن رؤية سمو ولي العهد وإدارته الناجحة لـ( أزمة كورونا )

14/04/2020


ترأس الفريق طارق بن حسن الحسن رئيس الأمن العام ، رئيس اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث، الاجتماع الدوري للجنة عبر تقنية الاتصال المرئي بمشاركة أعضاء اللجنة من ممثلي الوزارات والجهات المعنية، وذلك للوقوف على جاهزية واستعداد مختلف الجهات ذات الصلة واتخاذ الإجراءات المطلوبة، بالإضافة إلى تطوير الخطة الوطنية لمواجهة الكوارث.

 

وفي مستهل الاجتماع، أعرب رئيس اللجنة عن خالص اعتزازه وتقديره بمضامين الكلمة السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه عبر اتصال مرئي مع تلفزيون البحرين والتي عبر فيها جلالته عن أسمى معاني الإنسانية والمشاعر الأبوية العميقة تجاه أبنائه الطلبة ، مثمنا حرص جلالته على سلامة شعب البحرين الوفي.

 

 كما أشاد رئيس اللجنة، بما توليه الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء حفظه الله من اهتمام كبير في اتخاذ التدابير الاحترازية  الهادفة إلى الحد من انتشار فيروس كورونا وتعزيز السلامة العامة لدى كافة المواطنين والمقيمين مثمنا ما يضطلع به صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد  نائب القائد الأعلى  النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء  حفظه الله  ومتابعته الدقيقة والشاملة للإجراءات المعمول بها  وهو ما كان له الفضل في السيطرة على الأزمة وإدارتها وفق المعايير العلمية السليمة، حيث أن رؤية سمو ولي العهد وإدارته الناجحة لــــ" أزمة كورونا " جعلت البحرين محل إشادة وتقدير من منظمة الصحة العالمية، معربا كذلك عن شكره وتقديره لأعضاء فريق البحرين الوطني برئاسة الفريق طبيب معالي الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة، وكذلك الفرق التي تعمل بكامل طاقتها على مدار الساعة لمواجهة الأزمة .

 

وأوضح رئيس اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث، أنه بفضل الله وتوجيهات جلالة الملك المفدى، أثبتت البحرين قدرتها على التعامل مع الصعوبات والمخاطر واستطاعت مواجهة التحديات الراهنة وأثبتت جدارتها في التصدي لهذه الأزمة بفضل ما لديها من مقومات أساسية للتعامل مع مثل هذه الظروف، لافتا في الوقت ذاته إلى استعداد اللجنة الوطنية لمواجهة الكوارث لتقديم الدعم اللازم، ومنوهًا إلى أهمية الجانب التوعوي للجمهور ومواصلة عقد دورات تثقيفية خاصة للمقيمين وخدم المنازل حول إجراءات التنظيف والتطهير وتعقيم المنازل والمواد المستخدمة.

 

من جهته، أشار الدكتور وليد المانع وكيل وزارة الصحة إلى أن قيادة جلالة الملك المفدى، أولت اهتماما كبيرا بتوفير كافة متطلبات الرعاية الصحية والطبية للمواطنين والمقيمين وأن هذا الدعم، ساهم في جعل المستوى الصحي بمملكة البحرين من أفضل المستويات في العالم، مستعرضا إيجازا حول الوضع الصحي بالمملكة، من خلال الاحصائيات والإجراءات الطبية التي تم اتخاذها للمساعدة في منع انتشار العدوى، كما أطلع اللجنة على معدلات الجاهزية والخطط المنفذة، والإجراءات الاحترازية التي اتخذتها وزارة الصحة وتلك التي قد يتطلبها الموقف، منوها إلى دور المجلس الأعلى للصحة في متابعة واتخاذ كافة الاجراءات الكفيلة بالتصدي لفيروس كورونا ووضع وتنفيذ الخطط الاستباقية.

 

وأوضح أن المخزون الطبي، متوفر في المملكة لمدة تصل إلى عام ونصف وهناك مخزون لمدة سنتين للأدوية الخاصة بعلاج فيروس كرونا، والعمل جار لطلب مزيد من الأدوية والمعدات الطبية.

 

ومن جهته، أكد السيد أسامة العريض وكيل شئون الصناعة بوزارة الصناعة والتجارة والسياحة، أن المخزون الاستراتيجي للغذاء كاف لمدة ستة أشهر، حيث قامت الوزارة بإعداد قائمة لــ 14 مادة غذائية أساسية وهناك دفعات كبيرة وصلت للبحرين من خلال الاتفاق مع الموردين المحليين.

 

من جهته، أعرب الدكتور محمد مبارك بن دينة الرئيس التنفيذي للمجلس الأعلى للبيئة عن شكره وتقديره لوزارات الداخلية والنفط والمواصلات والاتصالات في المساهمة في تحديث خطط الطوارئ الوطنية لمكافحة التلوث بالزيت،  خاصة بعد قيام المجلس الأعلى للبيئة بالتعاقد مع إحدى الشركات للتعامل مع أي انسكابات نفطية، و قدم السيد حسن المرزوق من المجلس الأعلى للبيئة، ايجازًا حول خطط الطوارئ الوطنية لمكافحة التلوث بالزيت والمواد الخطرة، ونظام العمل ومستويات القيادة والمستويات الخطرة ونتائج تمرين سواعد المملكة، مشيرا إلى استمرار عقد ورش العمل والتدريب والتطوير. 

 

وقدم السيد ناصر سلطان السويدي الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية للنفط والغاز، ايجازًا حول استراتيجية الهيئة في توفير المخزون الاستراتيجي للنفط ، فيما أوضح المهندس عدنان محمد فخرو نائب الرئيس التنفيذي للتوزيع وخدمات المشتركين بهيئة الكهرباء والماء أن عمليات إنتاج الكهرباء والماء والصيانة مستمرة بمعدلها الاعتيادي.

 

وأشاد الدكتور محمد مبارك جمعة وكيل وزارة التربية والتعليم للموارد والخدمات بكلمة جلالة الملك المفدى التي وجهها للطلبة منوها بما تعكسه من مضامين ومعان هي مصدر فخر واعتزاز لكافة العاملين في وزارة التربية والتعليم؛ كما تطرق إلى إعداد الوزارة للمدارس والتي سيتم تسليمها ليتقرر استخدامها كمراكز إيواء،  عند الحاجة، و إعدادها خطة لمواصلة التعليم وتقييم الطلبة وذلك عبر الوسائل الالكترونية ، منوها بالتنسيق مع وزارة الخارجية فيما يتعلق بالطلبة البحرينيين الذين يدرسون في الخارج ، فضلا عن إعداد مواد تثقيفية للطلبة وأولياء الأمور.

 

وقدم المقدم حمد الخياط مدير إدارة العمليات برئاسة الأمن العام ، إيجازًا حول إجراءات الخطط الوطنية لمواجهة المخاطر، مشيرا إلى نتائج المصفوفة الوطنية والتي شارك فيها ما يقارب ٩٩ شخصا من ذوي الاختصاص، حيث تم تحديد ٤٤ خطرًا ووجه رئيس الامن العام إلى الاستعداد لاختبارها والتدرب عليها باستخدام تقنية الاتصال المرئي.

 

فيما أشار العميد علي الحوطي مدير عام الإدارة العامة للدفاع المدني إلى التنسيق مع 1000 شركة تنظيف وتدريبهم على عمليات التطهير، كما تم استعراض جهود الدفاع المدني في تدريب المتطوعين وإعدادهم لتغطية كافة مناطق البحرين؛ فيما أعرب الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة وكيل شؤون البلديات بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني عن شكره للدفاع المدني، على جهوده ودوره في التعاون مع شئون البلديات منوها إلى أنه سيتم معالجة النقص بالاستعانة بالشركات الخاصة في الوقت الحالي.

 

ودعت اللجنة في ختام اجتماعها إلى أهمية مواصلة الجهود التوعوية التي تسهم في حماية السلامة العامة للمواطنين والمقيمين، مؤكدة في الوقت ذاته على ضرورة استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق