Responsive image

تحت شعار "السكري والعائلة" .. معالي الشيخ "محمد بن عبدالله" يرعى الاحتفال باليوم العالمي للسكري .. وبتعاون مشترك بين الصحة وجمعية السكري وبابكو والمحافظة الجنوبية ..

تحت شعار "السكري والعائلة" .. معالي الشيخ "محمد بن عبدالله" يرعى الاحتفال باليوم العالمي للسكري .. وبتعاون مشترك بين الصحة وجمعية السكري وبابكو والمحافظة الجنوبية ..

16/11/2019


تحت شعار "السكري والعائلة"، وبرعاية كريمة من معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة وبحضور سعادة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة نظمت وزارة الصحة وجمعية السكري البحرينية وشركة بابكو والمحافظة الجنوبية احتفالا بمناسبة اليوم العالمي للسكري، وذلك وذلك مساء يوم السبت الموافق 16 نوفمبر 2019، بمنتزه الأميرة سبيكة بنت إبراهيم بمنطقة عوالي.

وفي بداية الحفل ألقى معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة كلمة أكد من خلالها أن اختيار شعار الاحتفال هذا العام يأتي بهدف زيادة الوعي بأثر مرض السكري على العائلة ولتعزيز دور العائلة في إدارة الرعاية والوقاية من المرض، مشيرا إلى دور الأسرة الهام في التعامل مع عوامل الخطورة القابلة للتعديل بالنسبة لمريض السكري من النوع الثاني، مبينا بأنه قد تبين وجود أثر إيجابي للدعم العائلي على المرضى وذلك من خلال تحسن النتائج الصحية الخاصة بهم من حيث الوقاية والحد من المضاعفات.

وأوضح معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة أن انتشار مرض السكري بمملكة البحرين في تزايد وهو ما يشكل خطرا كبيرا وعبئا صحيا واجتماعيا واقتصاديا على المجتمع بأكملة بسبب مضاعفاته خصوصا على القلب والكلى والعين والقدمين كما يشكل تهديدا للتنمية المستدامة، ودعا إلى ضرورة مواجهة هذه التحديات من خلال زيادة الوعي والتثقيف للمرضى وأسرهم من خلال الكشف المبكر عن عوامل الاختطار المؤدية للإصابة بالسكري وتعزيز التغذية الصحية وممارسة النشاط البدني إلى جانب تضافر كل الجهود الممكنة للوقاية من السكري ومضاعفاته.

وخلال الحفل ألقت سعادة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة كلمة بينت من خلالها جهود اللجنة الخليجية لمكافحة الأمراض المزمنة، ودورها في رسم السياسات وتبني وإطلاق الخطط والاستراتيجيات الموحدة مثل إطلاق الخطة الخليجية لمكافحة الأمراض غير المعدية 2011 -2020 والتي ارتكزت على مجموعة من الأهداف منها الوقاية الأولية والثانوية من الأمراض غير المعدية، والكشف المبكر عن الأمراض المعدية وعوامل الاختطار بين الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالأمراض المزمنة.

إلى ذلك استعرضت سعادة وزيرة الصحة أبرز الجهود الحكومية في مجال مكافحة مرض السكري وذلك من خلال تشكيل اللجنة الوطنية لمكافحة الأمراض المزمنة غير السارية والتي تعمل مع مختلف المؤسسات الرسمية والأهلية على رسم السياسات والتصدي للمرض، إلى جانب سعي الحكومة الموقرة والممثلة بوزارة الصحة إلى بث الوعي وتعزيز صحة المجتمع من خلال تنظيم سلسلة من الفعاليات والأنشطة التثقيفية، وتقديم سلسلة من الخدمات الصحية والعلاجية  مثل توفير المواعيد الدورية لمتابعة حالات المرضى، وتعزيز قدرة المرضى على العناية بأنفسهم والتنسيق والتعاون مع أقسام التغذية والتثقيف الصحي للمشاركة في عملية تعزيز الثقافة العلمية لدى مرضى السكري.

بعد ذلك تفضل معالي الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبد الله آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للصحة وبمعية سعادة وزيرة الصحة والمشاركين بافتتاح ماراثون المشي. وقد اختتم فعاليات الحفل بافتتاح رئيس المجلس الأعلى للصحة للمعرض الصحي والتقاط الصور التذكارية.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق