Responsive image

يُعقد للمرة الأولى بالبحرين بحضور أطباء من مختلف الدول العربية "الصحة" تنظم امتحان المجلس العربي لاختصاص الباطنة السريري

يُعقد للمرة الأولى بالبحرين بحضور أطباء من مختلف الدول العربية "الصحة" تنظم امتحان المجلس العربي لاختصاص الباطنة السريري

22/10/2019


تحت رعاية سعادة وكيل وزارة الصحة الدكتور وليد المانع، نظمت وزارة الصحة امتحان المجلس العربي لاختصاص الباطنة السريري؛ والذي يُقام للمرة الأولى في مملكة البحرين بحضور 24 طبيب ممحتن من مملكة البحرين وخارجها. 

وبهذه المناسبة، قال سعادة وكيل وزارة الصحة الدكتور وليد المانع إن وزارة الصحة في مملكة البحرين تشهد اليوم قفزة نوعية في مجال برامج التدريب الصحية، حيث يُقام امتحان المجلس العربي لاختصاص الباطنة السريري لأول مرة في مملكة البحرين؛ والذي يؤهل الطبيب المقيم للحصول على منصب أخصائي في طب الباطنة العام بعد نجاحه، إذ سيقدم هذا الامتحان 24 طالباً في مجال الباطنة، من بينهم 16 طبيب بحريني و8 أطباء من مختلف الدول العربية، ويمتحن الكوادر أعلى استشاري وعمداء جامعات الوطن العربي من ذوي الكفاءة والتخصصات الدقيقة العالية. حيث يُشرف على هذا الامتحان 14 طبيب مختص من الخبراء في مختلف التخصصات الصحية بالدول العربية، بينهم 7 أطباء بحرينيين، و7 أطباء من المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وجمهورية مصر العربية، والمملكة الأردنية الهاشمية، وجمهورية العراق.

وأشار الدكتور المانع إلى أن مملكة البحرين تتميز بموقع استراتيجي لإقامة الامتحانات، وتُقدم كل التسهيلات اللازمة للطلبة والأطباء لحضور مملكة البحرين لتقديم الامتحانات في أجواء مناسبة وعلى أعلى مستوى من التجهيزات والتنظيم، لافتاً إلى أن مملكة البحرين تعتبر منارة للتعليم والتدريب في الوطن العربي وسوف تستمر على هذا النهج بما يُسهم في الارتقاء بالخدمات الصحية وتطورها.

من جانبه، قال البروفيسور نذير عبيدات من المملكة الأردنية الهاشمية إن التجهيزات والتنظيم الذي لمسه في مملكة البحرين كان على أعلى المستويات لاستقبال طلبة وأطباء امتحان المجلس العربي لاختصاص الباطنة السريري، إذ يتم امتحان الأطباء في الباطنة وفي تخصصات مثل القلب والأمراض الصدرية والأمراض الباطنة والأمراض العصبية والروماتيزم. ويحصل الأطباء بعد اجتيازهم الامتحان على زمالة المجلس العربي للتخصصات الصحية في الوطن العربي وهي تعتبر أعلى شهادة طب.

وعبّر البروفيسور عبيدات عن فخره بتنظيم هذا الامتحان لأول مرة في مملكة البحرين، والتي قامت بتوفير كل الوسائل والاحتياجات والتسهيلات لإجراء هذا الامتحان وتخريج أطباء واختصاصيون في مجال الباطنية، متمنياً نجاح هذا الامتحان الذي يُقام على مستوى الوطن العربي، وتقدم بجزيل الشكر إلى وزارة الصحة وجامعة الخليج العربي لمساهمتهم الكبيرة في تنظيم وإنجاح هذا الامتحان، وتمنى التوفيق والنجاح لجميع الأطباء المتقدمين للامتحان.

من جانبها، قالت القائم بأعمال شؤون التدريب في وزارة الصحة الدكتورة ابتسام فخرو إن مستوى التدريب بوزارة الصحة قد شهد تطوراً ملحوظاً على كافة المستويات والتخصصات الطبية بما يُسهم في الارتقاء بالخدمات الصحية المقدمة في مملكة البحرين، وذلك بفضل التوجيهات والدعم والمتابعة الحثيثة من قِبل الإدارة العليا بوزارة الصحة وعلى رأسها سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح، وسعادة وكيل وزارة الصحة الدكتور وليد المانع.

وعبّرت الدكتورة فخرو عن فخرها واعتزازها بتنظيم امتحان المجلس العربي لاختصاص الباطنة السريري الذي يؤكد اهتمام وزارة الصحة في مملكة البحرين وسعيها الدائم نحو التطور وتطوير الخدمات الصحية المقدمة، لافتة إلى أن برنامج المجلس العربي للاختصاصات الصحية يهدف إلى رفع المستوى العلمي والعملي للكوادر الطبية وتعزيز وصقل المهارة والكفاءة والتي بلا شك ستنعكس بصورة إيجابية على مستوى الخدمات المقدمة. وبهذا يتم تحقيق أحد أهداف القيادة الرشيدة حفظها الله ورعاها بتأهيل كادر طبي متمكن يقوم بخدمة أفراد المجتمع الكريم ويلبي احتياجاته وتطلعاته.

وأفادت الدكتورة فخرو إلى أن مملكة البحرين تعتبر إحدى الدول المؤسسة للمجلس العربي للاختصاصات الصحية وكان للأطباء والاستشاريين دور رئيسي في تأسيس الكثير من المجالس العلمية بالتخصصات المختلفة، والمشاركة بشكل فعّال في تدريب وتخريج كوادر طبية على المستوى الوطني والإقليمي.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق