Responsive image

خلال اجتماع اللجنة التنسيقية لموسم عاشوراء 2019م "الصحة" تؤكد الاستعداد التام لافتتاح عيادة الإمام الحسين بالمنامة

خلال اجتماع اللجنة التنسيقية لموسم عاشوراء 2019م  "الصحة" تؤكد الاستعداد التام لافتتاح عيادة الإمام الحسين بالمنامة

03/09/2019


اجتمعت رئيس الخدمات الطبية بالرعاية الصحية الأولية ورئيس اللجنة التنسيقية لموسم عاشوراء الدكتورة هالة الجاسم بجميع أعضاء لجنة عاشوراء الذين يمثلون مختلف التخصصات من أطباء وممرضين ومسعفين وصيادلة ومراقبي أغذية وغيرهم من التخصصات الأخرى، وذلك في وزارة الصحة بمنطقة الجفير، استعداداً لافتتاح عيادة الإمام الحسين في منطقة المنامة للعام 2019م - 1441هـ برئاسة استشاري طب عائلة ونائب رئيس اللجنة التنسيقية لموسم عاشوراء الدكتور عماد البصري؛ والذي أكد بدوره الاستعداد التام لافتتاح العيادة.

وفي بداية اللقاء نوهت الدكتورة الجاسم بالجهود التي تبذلها وزارة الصحة وعلى رأسها سعادة وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح، وسعادة وكيل وزارة الصحة الدكتور وليد المانع، والوكيل المساعد للرعاية الأولية الدكتورة منال العلوي، وذلك من خلال متابعتهم الحثيثة وتوجيهاتهم التي تُسهم في تقديم أفضل الخدمات الصحية للمشاركين في إحياء موسم عاشوراء، مؤكدة دعم وزارة الصحة لكل المتطلبات من خلال توفير عيادة عاشوراء لتحقيق رسالتها الإنسانية النبيلة لتقديم أفضل الخدمات الصحية في هذه المناسبة.

وخلال الاجتماع، أكدت الدكتورة هالة الجاسم على جميع الأعضاء، ضرورة بذل قصارى جهدهم من أجل تقديم خدمات صحية وعلاجية ذات جودة عالية للمعزين وتعاون الجميع والعمل كفريق واحد، لافتةً إلى أن وزارة الصحة تقوم بتجهيز عيادة الإمام الحسين الطبية، حيث تضم العيادة طاقم طبي وتمريضي وصيدلية متكاملة بالأدوية الأساسية، وبرنامج لتصنيف الحالات الطارئة. وأشارت إلى وجود تنسيق مباشر بين العيادة وقسم الطوارئ في مجمع السلمانية الطبي لاستقبال الحالات التي تتطلب نقلها للمستشفى من خلال وجود سيارات الإسعاف المتواجدة بالمنطقة وأن العيادة ستكون مفتوحة من ليلة السادس إلى يوم العاشر من محرم. وتقدمت بجزيل الشكر والتقدير للجهود المبذولة إلى جميع القائمين والعاملين في عيادة الإمام الحسين وللمشاركين في موسم عاشوراء، آملةً أن تحقق اللجنة مهمتها بنجاح تام وتحقيق الصحة والسلامة للجميع.

وأشادت الدكتورة الجاسم بحماس وجد جميع الأعضاء وعملهم الدؤوب في تجهيز العيادة، معربةً عن شكرها وتقديرها لصاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، على الدعم والمساعدة لكافة برامج وزارة الصحة، حيث تولي حكومة البحرين الخدمات الصحية جل اهتمامها ورعايتها، وتضع صحة المجتمع البحريني وسلامته على رأس أولوياتها .

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق