Responsive image

تنفيذا لقرار سمو رئيس الوزراء الموقر .. وزيرة الصحة تجتمع مع المعنين بالصحة لتنفيذ آلية الاستعانة بالأطباء البحرينيين في القطاع الخاص لإجراء العمليات الجراحية بالسلمانية ..

تنفيذا لقرار سمو رئيس الوزراء الموقر .. وزيرة الصحة تجتمع مع المعنين بالصحة لتنفيذ آلية الاستعانة بالأطباء البحرينيين في القطاع الخاص لإجراء العمليات الجراحية بالسلمانية ..

13/08/2019


تنفيذا لقرار صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه خلال ترأس سموه جلسة مجلس الوزراء الجلسة الاعتيادية الأسبوعية صباح يوم الاثنين الموافق 5 أغسطس 2019م، بشأن الاستعانة بالأطباء البحرينيين في القطاع الخاص لإجراء العمليات الجراحية في مجمع السلمانية الطبي في التخصصات الطبية غير المتوفرة بالسلمانية وتقديم الاستشارات الطبية متى ما دعت الحاجة إلى ذلك، اجتمعت سعادة الاستاذة فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة يوم الخميس الموافق 8 أغسطس 2019م مع المعنين بهذا الجانب من وزارة الصحة لتنفيذ الآلية المناسبة والبدء بتنفيذ التوجيه السامي من لدن سموه.

وثمنت الوزيرة "الصالح" حرص سموه حفظه الله ورعاه على تعظيم الاستفادة من الخبرات والكفاءات البحرينية في المجال الطبي، وتقديم الدعم المستمر والاهتمام بالقطاع الصحي لتحسين جودة الخدمات الصحية ودعمه بكل الموارد والإمكانات ‏اللازمة لضمان حصول المواطن على أعلى مستويات الرعاية والعلاج، مشيدة سعادتها بالمساعي المباركة ودعم الحكومة الرشيدة لرفد القطاع الصحي بهذهالخبرات، لتحقيق التنمية والاستدامة وتطوير مجمل الخدمات الصحية في المملكة.

 

وخلال الاجتماع الذي حضره الوكيل المساعد لشئون المستشفيات الدكتور محمد أمين العوضي، والدكتور نبيل العشيري رئيس أطباء  السلمانية والدكتورة سلوى النعيمي نائبة الرئيس، ورئيس قسم الجراحة بالسلمانية إلى جانب المستشار القانوني الاستاذ مهاب جلال، تم التباحث حول البدء بحصر الاحتياجات الفعلية للعمليات المطلوبة بما يضمن عدم تأخر أجراؤها أو توفير نخبة من الجراحين المتخصصين في العمليات المعقدة مثل تشوهات الأطفال أو عمليات زراعة الاعضاء أو العمليات النوعية مثل زراعة القوقعة، وبعض الجراحات التكميلية مثل تشوهات الحروق أو التجميلية.

 

وناقش المجتمعون كيفية وضع آلية تنظيمية بهذا الشأن، والتعامل مع ضوابط الاستعانة بالأطباء من خارج السلمانية وتوفير لهم البيئة اللازمة لإجراء العمليات بكل سهولة ويسر، لتحقيق الاستفادة القصوى للمرضى سواء من خلال إجراء العمليات أو الاستشارات التي تقدم من قبل الأطباء الاستشاريين لمختلف الحالات المرضية.  

 

وأعربت وزيرة الصحة عن بالغ شكرها وتقديرها لصاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر والمجلس الموقر على الثناء للجهود التي تضطلع بها وزارة الصحة، مؤكدة على أن جودة الخدمات الصحية والارتقاء بها، نابع من الدعم اللا محدود والاهتمام الذي يتلقاه القطاع الصحي من سمو رئيس الوزراء وتوجيهات سموه السامية التي تصب دائماً في مصلحة المواطنين وراحة المرضى، ومتابعة سموه عن كثب باستمرار لتطوير الخدمات الصحية في مملكة البحرين وحثه على توفير كل سبل الرعاية الصحية للمواطنين والمقيمين.

وعبرت الوزيرة "الصالح" عن فخرها لتقدير سموه حفظه الله ورعاه على ما تزخر به المملكة من كفاءات وخبرات طبية متخصصة في القطاع الصحي، معبرة عن جهود العاملين في القطاع الصحي وما يقومون به من جهود متميزة لتقديم خدمة صحية ‏حديثة ومتطورة تعزز من صحة المواطن، مؤكدة على أن الكوادر العاملة بالقطاع الصحي سواء بالقطاع الحكومي أو الخاص هم جنود الوطن ويبذلون الغالي والنفيس من أجل وطنهم وقادتهم، ويمثل ملامح الانتماء الوطني لهذه الأرض الطيبة، مؤكدة على أن الوزارة تعمل على تنفيذ التوجيهات السديدة وتحقيق ما يتطلع سمو رئيس الوزراء لتحقيقه من أجل المرضى، إيمانًا منها بأهمية تقديم خدمات صحية وعلاجية ذات جودة عالية لكافة المستفيدين من خدمات وزارة الصحة في البحرين.

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق