Responsive image

سعادة وزيرة الصحة تترأس أعمال اللجنة الوطنية لمكافحة الأمراض المزمنة غير السارية

سعادة وزيرة الصحة تترأس أعمال اللجنة الوطنية لمكافحة الأمراض المزمنة غير السارية

29/06/2019


أشادت سعادة الاستاذة فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الأمراض المزمنة غير السارية بقرار صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه بتشكيل اللجنة الوطنية وإعادة تسميتها وتقدمت سعادتها وبالنيابة عن جميع الأعضاء بجزيل الشكر والتقدير إلى سموه على الثقة الكريمة والدعم الذي تحظى به هذه اللجنة من سموه ومن جميع المؤسسات الرسمية والأهليه الممثلة في اللجنة.

وقد جاءت أشادة سعادة الوزيرة  خلال  الاجتماع الأول للجنة الوطنية لمكافحة الأمراض المزمنة غير السارية  والذي ترأسته سعادتها يوم الخميس الموافق 27 يونيو 2019م  بحضور عدد من المسئولين بوزارة الصحة وممثلي الجهات والمؤسسات الحكومية والجمعيات من أعضاء اللجنة، والذي جرى فيه بحث عدد من الموضوعات والقضايا الصحية الهامة،إذ استهلت سعادة وزيرة الصحة الاجتماع بالترحيب بأعضاء اللجنة الجدد وهنأتهم على ثقة مسؤوليهم وترشيحهم متمنية لهم التوفيق في جميع المهام  الموكلة لهم، كما تقدمت بالشكر للأعضاء السابقين الذين بذلوا جهود مقدرة خلال السنوات الثلاث الماضية مما كان له كبير الأثر في تحقيق اللجنة لكثير من الإنجازات.

وتطرقت سعادة وزيرة الصحة إلى الإنجازات التي تحققت بفضل دعم القيادة الحكيمة حفظهم الله ورعاهم وتوجيهاتهم السديدة التي أوصلت مملكة البحرين إلى مصاف الدول المتقدمة، كان نتاجها تكريم صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه من قبل منظمة الصحة العالمية واختياره قائدًا عالميًا في مجال الصحة ، مشيرة سعادتها إلى أن هذا الاختيار يؤكد الدور الريادي لسموه في النهوض بالقطاع الصحي في مملكة البحرين سائله  المولى عز وجل أن يحفظ سموه وأن يمتعه بموفور الصحة والعافية وأن يسدد خطاه لما فيه خير وصلاح مملكة البحرين.

وخلال الاجتماع استعرضت سعادة الأستاذة فائقة الصالح قرارات تشكيل اللجنة الوطنية لمكافحة الأمراض المزمنة غير السارية، واتفق على أن تكون الدكتورة مريم الهاجري الوكيل المساعد للصحة العامة نائباً لرئيس اللجنة، وتعيين أمين سر واختصاصي إعلام لها من موظفي وزارة الصحة.

كما ناقشت سعادتها  والأعضاء أبرز توصيات الاجتماع السابق والمتعلقة بمشروع المسح الصحي الوطني لعام 2018، والنتائج الأولية له،والخطة الوطنية للوقاية من والسيطرة على الأمراض غير السارية 2019-2025 إلى جانب بحث مشروع الفحص المبكر لسرطان القولون في مملكة البحرين الذي يقوم بتنفيذه مستشفى الملك حمد الجامعي بالتعاون مع وزارة الصحة واللجنة الوطنية لمكافحة الأمراض المزمنة غير السارية.

كما بحثت سعادة الوزيرة وأعضاء اللجنة توصيات اجتماع جمعية الصحة العالمية والذي عُقد خلال شهر مايو 2019 بشأن مكافحة الأمراض المزمنة غير السارية، وجرى كذلك استعراض النتائج الإيجابية للمشاركة في هذا الاجتماع الدولي والإشاره إلى الجلسة  التي عقدتها مملكة البحرين على هامش انعقاد اجتماع المنظمة حيث تم استعراض الخدمات المتميزة والدور الريادي لمملكة البحرين في مجال تقديم خدمات الرعاية الصحية الأولية.

 

وأكدت سعادة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح وزيرة الصحة  أهمية  ودور اللجنة الوطنية في مشاركة المجلس الأعلى للشباب والرياضة ووزارةشئون الشباب والرياضة في دراسة حالات الموت المفاجئ لبعض الشباب الممارسين للرياضه، داعيه سعادتها للاستفادة من مختلف الدراسات الطبية المتخصصة في مجال أمراض القلب والعمل على زيادة التوعية الإعلامية والمجتمعية وذلك بالتعاون مع مختلف الجهات المختصة. 

التعليقات

حاليا لا يوجد أي تعليق.

سجل الدخول لإضافة تعليق