Responsive image

د.فاطمة حبيل تدعو إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية أثناء التسوق للحد من انتشار "كورونا"

د.فاطمة حبيل تدعو إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية أثناء التسوق للحد من انتشار "كورونا"

12/10/2020


دعت الدكتورة فاطمة حبيل استشاري طب العائلة ورئيسة قسم البرامج بإدارة تعزيز الصحة بوزارة الصحة، جميع فئات المجتمع إلى مواصلة الالتزام للبحرين بالإرشادات والإجراءات الاحترازية المقدمة من الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا وذلك لحماية أنفسهم وذويهم والمساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19).

وأشارت الدكتورة حبيل إلى أن التسوق للاحتياجات الأساسية هو ضرورة من ضروريات الحياة ولكن في المقابل من الضروري التقيّد بالإجراءات الاحترازية والتعليمات الصادرة من الفريق الوطني الطبي للتصدي لفيروس كورونا؛ لافتةً إلى أن الإجراءات والتدابير اللازم اتخاذها عند التسوق سواء في الأسواق أو المحلات التجارية تتمثل في التأكيد على ارتداء الكمامات بالطريقة الصحيحة وفي جميع الأوقات بحيث يتم تغطية الفم والأنف، والتسوق في الأوقات غير المزدحمة وتجنب فترات الذروة، وتعقيم اليدين قبل وبعد التسوق لمدة لا تقل عن عشرين ثانية، مؤكدةً على ضرورة الالتزام بتطبيق معايير التباعد الاجتماعي، وذلك بالحفاظ على مسافة آمنة طوال وقت التسوق وتجنب الأماكن المزدحمة.

كما نصحت د. حبيل المجتمع خلال التسوق بعدم لمس المنتجات التي لن يتم شراؤها وكذلك عدم لمس الوجه أثناء التسوق، وذلك تفاديًا للسماح للفيروس بالدخول إلى الجسم عن طريق العينين أو الفم أو الأنف، وأهمية مسح الأغراض بالمحارم المعقمة عند الوصول للبيت والتخلص من الأكياس.

  وحثت كبار السن وذوي الأمراض المزمنة على تفادي الخروج من المنزل إلا للضرورة، مع إمكانية كبار السن والحوامل التسوق في الساعات الأولى من افتتاح المحلات والتي تم تخصيصها لهم، وكذلك الحرص على استخدام وسائل الدفع الإلكتروني أو الدفع اللاتلامسي المتوفرة وتجنب استخدام الأوراق النقدية قدر الإمكان، وكذلك الاعتماد على التسوق عبر المنصات الإلكترونية مثل التطبيقات الذكية أو المواقع الإلكترونية، وذلك لتفادي الخروج من المنزل والتقليل من الاختلاط.

وشددت الدكتورة حبيل إلى أنه يجب عدم التوجه للتسوق عند الشعور بأي من أعراض فيروس كورونا مثل ارتفاع درجة الحرارة أو الكحة أو ضيق التنفس أو فقدان حاسة الشم أو التذوق، بل يجب على من تظهر عليه أي أعراض عزل نفسه فورًا والاتصال بالرقم 444 واتباع التعليمات التي سوف تعطى إليه.

وختامًا دعت الدكتورة حبيل الجميع إلى ضرورة الالتزام بمعايير التباعد الاجتماعي والتقليل من التجمعات واستمرار التعقيم الدوري لليدين والأسطح، وذلك للإسهام في جهود القضاء على جائحة كورونا والرجوع للحياة الطبيعية بأسرع وقت، متمنيةً للجميع دوام الصحة والعافية.