راسلنا خارطة الموقع الرئيسية
Bookmark and Share A- | A+ Skip Navigation Linksالرئيسية > المقالات > عرض المقال
: آخر المواضيع
كيف نحترم جسدنا؟
Hand, foot and mouth diseases
نصائح سريعة لرفع مستواك الدراسي
داء السكــــري
الورشة التدريبية الأولى لبرنامج (تدريب مدربين في برنامج تثقيف الأقران في المجال الصحي)
الوقاية والتحصين ضد الأمراض المعدية في البيئة المدرسية
كيف تواجه التنمر؟
فوائد رياضة المشي وشروطها
أهمية حقيبة الإفطار المدرسي
ورشة عمل "كبرنا"

سلوكيات
كيف نتعامل مع الهواتف الذكية؟

X_652014111554.jpg

كيف نتعامل مع الهواتف الذكية وسيطرتها علينا؟

همسة:  حاول أن تتحرر قليلاً لنفسك من حياة التكنولوجيا، لتحس بمتعة الحياة، والوقت لكل شي في حياتك، نفسك .. أهلك ... أسرتك .. راحتك .. أنشطتك ... هواياتك ... واجباتك ... عبادتك ... عملك ..

 

على الرغم من استفادتنا من الهواتف الذكية في ثورة التكنولوجيا لما تحويه من تطبيقات توفر الوقت والجهد، والوصول للثقافة بوقت يسير، بالإضافة إلى سهولة حمله وسرعة عمله، إلا أنه للأسف .. تترتب علينا الكثير من السلبيات جراء استخدامنا الخاطئ لهذه الأجهزة مثل:

 

1.      ثقافة الكسل:  الهواتف كوسيلة تواصل ونشر ثقافة وتبادل معرفي كرست ثقافة الكسل وذلك لاعتمادنا عليها في إنجاز الأعمال بسرعة دون مجهود يذكر، فزادت معدلات السمنة والأمراض.

 

2.      ضياع الوقت: أصبحنا منذ استيقاظنا من النوم وحتى وقت منامنا والهاتف في أيدينا، ولا يكون عندنا وقتاً كافياً لا لأنفسنا ولا للعالم والبيئة المحيطة بنا.

 

3.      ضرر نفسي واقتصادي:  أصبح الكثير يعاني العزلة الاجتماعية وندرة الزيارات الاجتماعية، مما أثر على ضعف التحاور وتبادل الخبرات والمشاعر واستبدالها بالرسائل القصيرة الكتابية، كما أنها باتت مكملاً للأناقة على الرغم من استهلاكها الكبير من ميزانية الأسرة شهرياً.

 

4.      الضرر الصحي:  لها آثار سلبية على الصحة كالسمنة بسبب قلة المجهود الحركي، وتأثيرها على الدماغ والعين والسمع، والشعور بالصداع والضيق، كما أنه علينا تجنبها أثناء النوم ووضعها بعيداً عن الرأس لتفادي تأثير الموجات الكهرومغناطيسية، كما على النساء الحوامل تجنب استخدامها لمدة طويلة لتجنب أي تأثيرات ضارة.

 

بعض الأفكار لتعيش حياتك متحرراً من الهاتف:

·         حاول أن تبعد الهاتف الذكي عن بصرك ويدك، وحاول الانخراط في أنشطة أخرى لوقت محدد (ساعة مثلاً) وقم بزيادة الوقت بين فترة وأخرى حتى تتمكن من التخلص من سيطرته.

·         الانخراط في نشاطات عائلية: اقترح أنشطة مع عائلتك، منها تخلق جواً جميلاً، ومنها تبعدهم عن حياة التكنولوجيا، كنزهة خارجية، أو التجمع لمشاهدة التلفزيون أو المشاركة بقراءة ألغاز ليتسلوا ويضحكوا بها، أو عمل أي أنشطة يستمتع بها أفراد العائلة.

·         تحديد أوقات لا يمكن استعمال الهواتف خلاله، كوقت الوجبات، أوقات الصلاة، أوقات النزهات العائلية مع تحديد المدة.

·         تحديد وقت يومي لتجمع العائلة، يتم فيها النقاش والتحاور وتبادل المشاعر والأحاديث، لما فيه من فوائد جمة من التحرر من الهاتف الذكي في هذه الفترة، ولما فيه من زيادة الروابط العائلية، والمشاعر بين أفراد الأسرة.


يوتيوب تويتر فيسبوك
الرئيسية | خارطة الموقع | إتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة © 2011 ، وزارة الصحة
لجنة صحة اليافعين